احذروا من حكاية ريتويت لو سمحت!

لا شك بأن تويتر أداة مطواعة جدا، ويمكن الاستفادة منها بأشكال عديدة متعددة، ولا حدود هنا إلا الإبداع والخيال. لهذا السبب، وربما لأسباب أخرى، يكاد لا يمر علينا يوم في عالم التغريد إلا ونرى مبادرة أو حملة جديدة، يطلقها هذا المغرد أو ذاك. وإلى هنا، ولا مشكلة عندي في الأمر على الإطلاق، بل لعلي أتحمس له وأشجعه، ففي مثل هذا فليتنافس المتنافسون، ما دام الأمر لأجل الفائدة والمصلحة العامة.

لكن ما سأتوقف عنده هو أن أغلب، إن لم يكن كل، هذه الحملات وما أن تنطلق منها الشرارة الأولى حتى تسعى إلى الانتشار بين المغردين في تويتر وحشد الفولولرز، أي المتابعين، فيبدأ أصحابها بإرسال التغاريد إلى المغردين مشفوعة بطلب “ريتويت لو سمحت”، وما من مشكلة كبيرة في هذه الجزئية، لكن المشكلة هو أن بعض أصحاب هذه الحملات يتضايقون كثيرا، بل وقد يصل الأمر إلى حد التشكيك بعدم الوطنية أو عدم الاكتراث بالدين أو عدم مناصرة الأمة، وذلك بحسب عنوان الحملة المقصودة، إن لم يستجب لهم المغرد الذي خاطبوه ولم يقم بعمل “ريتويت” لأي سبب من الأسباب!

يا سادتي، هونوا عليكم… من حقكم أن تطلقوا الحملة التي تريدون على تويتر وغير وتويتر، ومن حقي كمغرد أن يكون لي القرار في التفاعل معها أو عدمه. وعدم تفاعلي مع حملة ما، قد لا يكون دوما بسبب عدم اتفاقي مع رسالتها أو شعارها المرفوع، بل قد يكون لعدم اقتناعي بمفرداتها أو محتوياتها أو طريقتها أو أسلوبها أو توقيتها أو ربما لأنها تكرار لعمل ناجح سابق ولا داعي في رأيي لحملة أخرى قد تشتت الانتباه عنه!

لذلك سأتوجه لأصحاب الحملات الجديدة وكل من يفكرون بإطلاق حملة أخرى، بهذه النصيحة المتواضعة، وستكون على شقين:

  • أولا، من حقكم كأصحاب لأي حملة أن تبحثوا عن الدعم والتعاطف والإسناد “والريتويت”، ولكن يجب أن يكون هذا أولا وأخيرا بتهذيب “وذرابة”، لأن من حق أي أحد أن لا يرغب بدعم أي حملة وهذا يجب احترامه لأن هذا رأيه، ولا يصح أن يتم تجريحه والتطاول عليه، كما حصل معي شخصيا لعدة مرات لمجرد أني لم أكن مقتنعا بفكرة هذه الحملة أو تلك!
  • ثانيا، من الموضوعية، وقبل أن يباشر أحد بطلب “الريتويت” من هنا وهناك، أن يقوم ببعض النشاطات الداخلة في صميم حملته ليثبت شيئا من جدواها وليرفع من درجة مصداقيتها، ومرادي هنا، أن أي حملة ليست مجرد شعار وعنوان فقط، بل في الأساس محتوى ومضمون، ولهذا ليس من المعقول أن يعتقد أحد أن مجرد إنشاء حساب في تويتر وتسميته “نصرة المسجد الأقصى” مثلا، دون نشر أية مواد تحت هذا الحساب تعزز هذا الاسم وتدل على طبيعته وإلى أين هو ذاهب، سيكون كافيا لكسب تعاطف الناس، وبالأخص المغردين ممن لهم حضور وانتشار كبيرين في تويتر!

هذا الموضوع، كان في بالي منذ مدة ليست بالقريبة، لكنني كنت أؤجل الكتابة عنه، ربما تقليلا من أهميته، إلا أنني شعرت مؤخرا بأنه قد اكتسب أهمية أكبر وذلك بعدما ظهرت عدة إعلانات في الصحف والانترنت لبيع حسابات تويتر لمن يدفع أكثر لأن هذا الحساب له 1000 متابع مثلا وهكذا، فتخيلت أن ما المانع أن يفتح أحدهم حسابا تحت عنوان “الدفاع عن الشعوب المظلومة” مثلا، ويبدأ بالتغريد طلبا للريتويت، فيتعاطف معه الناس الطيبون، ويصبح له بعد فترة من الزمن، ودون أن ينشر أي شيء ذا قيمة يصب في صالح الدفاع عن الشعوب المظلومة كما زعم، عددا كبيرا من المتابعين، ثم يقوم بتغيير الاسم “من عنتر إلى فريد”، كما قال عبدالحسين عبدالرضا في أوبريته الشهير، ويذهب لعرض الحساب أبو ألف فولور للبيع لمن يدفع أكثر!!

كان هذا هو اجتهادي ورأيي في هذه المسألة، وهي التي لم أر من يتحدث عنها بتعمق، ورأيي صواب يحتمل الخطأ بطبيعة الحال، فمن شاء فليأخذ به، ومن شاء فليرمه بحرا… ولكن “بالعدال الله يرضى لي عليكم”، وكل عام وأنتم بخير!

كاتب صحفي، وناشط مجتمعي، وطبيب اختصاصي في الصحة المهنية، من دولة الكويت.

  • Znm@hotmail.it

    كلام سليم ولابد من التفكير في عمل اي رتويت وتاكيد من الصحة وعدم الزامي بالنشر لهذا الرتويت من خلال ماذكرة من وسائل التعاطف والتشكيك

  • Gfhh

    كلام جميل وسليم وأنا معاك في كلامك
    ولابد من ان نرتقي بالفكر وتتطور من انفسنا
    انتهى زمن التبعيه
    فاليوم كل شخص لديه فكره الخاص فيه ويقرر بنفسه
    اشكرك أخي وربي يوفقك

  • Makhlid

    *

    مقال مميز ، موضوع قليل من تكلم عنه ، والأسلوب ينتمي إلى [ السهل الممتنع ]

    شكراً د. ساجد

  • Tnt 090

    مقال رائع ويستحق القراءة

    شكراً دكتور 

  • HeavenDreamer2

    ماذا عسانا أن تقول !!
    مقال رائع من دكتور عودنا دائماً على تقديم كل ماهو مفيد ..

    ولو الأمر بيدنا لقلدناك دكتوراة فخرية من الجامعة التويترية .

    بوركت دكتورنا اافاضل. 

  • غانم العبدالله

    بالفعل، يجب على القائمين على الحساب أو أصحاب الحملة أن يقوموا “بالريتويت” لأنفسهم من خلال ما يطرحوه في حسابهم، ونشاطهم المستمر فيه، بعد ذلك عندما يقتنع الناس، سيقومون بالريتويت لهذا الحساب أو هذه الحملة دون طلب أو استجداء من أصحابها.

  • @Boafnan

    ريتويت … لا مو ريتويت …ريتويت … لا مو ريتويت …ريتويت … لا مو ريتويت …ريتويت … لا مو ريتويت …ريتويت … لا مو ريتويت …ريتويت … لا مو ريتويت …ريتويت … لا مو ريتويت …ريتويت … لا مو ريتويت …ريتويت … لا مو ريتويت …ريتويت … لا مو ريتويت …

    تصدق دكتور هذه هي حالتي عندما يأتيني نفس الأمر من مغردين … والمشكلة يكون على الخاص وبطلب صريح جدا … بالفعل تفاعلت مرة ليست اقتناعا لكن بسبب مكانة الشخص … ثم وجدت نفسي سأنجرف لمواضيع غير التي وضعتها لنفسي

    شكرا لطرح هذا الموضرع ويحتاج لوعي في تويتر

    وما أعجبني بحق بأنك تفضلت بالكتابة بأن من حق أي مغرد أن يطلب الريتويت … وبالمقابل ليس من حقه أن يزعل إن لم يحقق الريتويت

    سلمت يداك

    @boafnan:twitter

  • Saadalghamdi

    موضوع رائع د ساجد

    شكرًا لك

    سعد الغامدي

  • http://twitter.com/TasNneeM تسنيم الغانمي

    فعلاً , أجدت وأفدت .. 

  • http://twitter.com/TasNneeM تسنيم الغانمي

    فعلاً , أجدت وأفدت .. 

  • Ksagirl999

    كلام جميل وقمة بالعقل…

  • محمد باناعمه

    الله ينور عليك يا دكتور ويبارك فيك، عبرت عما هو في نفوس الكثيرين.
    تحياتي لك، وتقبل الله منا ومنكم.

  • خلود مساعد بن خميس

    جميل ما كتبت سيدي الفاضل
    اؤيدك في هذا ، فهو كالبرودكاست اللذي يبدء ((ممكن طلب)) او ((انت مشغول)) ويختمونه ب((ياليت بس كوبي)) واذا كان ذا طابع ديني (( لا يلعب عليك ابليس)) ويكون ذي الطابع الديني لم يصحح ولم ثذكر مصدره ،وفي مثل تلك الحالات غالبا ما يكون مغلوطا
    او يحلف الشخص ويذممه بان يرسل المسج لثلاثين واربعين شخصا !!!!
    و،،،،و،،،و،،،،
    وهكذا حال بعض الناس
    خلود مساعد بن خميس / كانوا- وكنا

  • Iman

    فعلا. وممكن يكون إشاعة وببري ذمته بكتابة منقول أو كما وصلني!!!!!!!!!!!!؟؟؟

  • mariam alawadhi

    تضايقني كثيرا هذي المجموعات، والغريب بالأمر ممكن أن يصل الأمر إلى أنهم ” يدعون علي ” إذا لم أتفاعل مع الموضوع. ويحكم إني صاحبة رأي وقرار وأشكر تويتر على وجود ” unfollow ” + ” block” .. وكما تفصلت أستاذي ” بالعدال الله يرضى لي عليكم ” مريم العوضي

  • Abuwala999

    راااااااااائع جدا

    طرح جميل وموفق لموضوع هام لكل المغردين

  • Raasad

    والله كلام جميل وعين العقل

  • سالم المعيقل

    شكرًا لك دكتور كلام جميل ورائع وفي الصميم

  • Alsunbul

    كلامك جدا منطقي
    و لكن المشكلة
    أنك أنت الآن
    فتحت عيون مغمضة ؛-)
    واللي ما كان يسويها بيسويها
    و بيخرب على الجادين الصادقين
    و تكون المصداقية بعد ذلك عزيزة
    فليتك خليتها على طمام المرحوم

    ريتويت إذا أعجبك :-))

  • راشد اليمني @ralyemni

    أصبحت الحملات وسيلة استغلال العواطف وموضة ليحس الشخص أنه عمل شيئا بينما هو لم يحرك ساكنا! أتذكر الشباب نظمو حملة أسعدهم، كلفتهم أسبوع من العمل المضني، وقبله اسبوعين من الإعداد والاجتماعات والسهر والتنسيق !

  • Abdalelahnas

    التخطيط ووضع الاستراتيجية ومنهجت العمل مهمه لإنجاح اي مشروع

    يعطيك العافية يادكتور

  • هـــنــــــــوـودهـ

    شكرًا لك دكتور كلام جميل ورائع وفي الصميم

  • AHMD354

     
    اتشرف بزيارتكم الى مدونتي

    http://alaslam-ahmd.blogspot.com/

    مقطع فيديو  رائع للقسيس السابق الشيخ يوسف استس وهو يقنع شاب بالاسلام المقطع مترجم

    http://www.youtube.com/v/5J-9dn3_hpY&rel=0&autoplay=0&color1=bdbdbd&color2=bdbdbd&border=0

    الله خلق الكون من العدم

    http://allah-created-the-universe.blogspot.com/

    انهيار نظرية التطور في 20 سؤال

    http://newaninvitationtothetruth.blogspot.com/

    Didn’t you asked your self one day :

    What’s The Purpose of life ?

    Here you will get the answer :

    http://www.islamtomorrow.com/purpose.htm

  • غارب

    ماشاء الله منتاز جداً

  • الدوسري

    شكراً

  • عبدالله

    كلام جميل في الصميم

  • سليمان الذويخ

    كلام في الصميم 
    بارك الله فيك و وفقك

  • saad7

    كلام في الصميم

    مبدع