مشروع “كتاب الاهداءات” يبحث عن متطوعين!

images

إهداء كتاب العبرات

كلما وقع في يدي كتاب جديد قلبت صفحاته سريعا إلى صفحة “الاهداء” لأقرأ كيف صاغ الكاتب عبارات الاهداء، ولطالما وقفت على عبارات اهداء مدهشة شعرت بها تلامس وجداني.
بعض الاهداءات التي صادفتها كانت هي أجمل صفحات الكتاب!
وأجزم أن الكثير منكم يمر بهذه التجربة الجميلة، أعني مصادفة عبارات الاهداء الجميلة، وأنه يحتفظ في مكتبته أو ربما ذاكرته نماذج لمثلها.
من هذا الباب كانت الفكرة التي سأخبركم عنها.
جالت في خاطري منذ مدة ليست بالقصيرة أن أقوم بجمع الاهداءات الجميلة التي مرت علي في كتاب أسميه “كتاب الاهداءات”، وظلت الفكرة تختمر في خيالي وتراوح مكانها ما بين اقبال وإدبار لأجدها وقد تفرع عنها فكرة أخرى.
قلت لنفسي بالأمس لم لا أقوم بدعوة متابعي في شبكات التواصل الاجتماعي إلى المشاركة في جمع أجمل الاهداءات التي مرت عليهم وإرسالها عبر الايميل لي حتى أقوم بجمعها وترتيبها ومن ثم الاشراف على إصدارها؟
الفكرة الجديدة كالتالي:
سأقوم شخصيا بجمع وتهذيب وطباعة ما سيصلني منكم، وسأعمل على إخراجه في كتاب متكامل، وسأبحث بعدها عن دار نشر تتولى طباعة العمل وتوزيعه وتسويقه، ولعلي أستطيع أن أقنع أحدا من الأصدقاء أصحاب دور النشر أن يتطوع بهذا العمل، على أن يكون ريع الكتاب بالكامل لأحد المشاريع الخيرية التعليمية، وذلك من خلال جمعية العون المباشر، وهي الجمعية التي كان يشرف عليها شيخنا الراحل د. عبد الرحمن السميط، نسأل الله له الرحمة والمغفرة.

كل من سيبعث لي بإهداء مميز سأقوم برصد اسمه في قائمة المشاركين في اعداد الكتاب والتي ستطبع في الصفحات الأولى من الكتاب نفسه، وسيحصل على نسخة مطبوعة من العمل تصله على عنوانه فور صدوره.
أرجو من الراغبين بالمشاركة في إعداد هذا الكتاب إرسال مشاركاتهم على بريدي الالكتروني
sajed@sajed.org

مع مراعاة أن يكون الاهداء كاملا وفقا للمصدر، مع ذكر اسم المؤلف واسم الكتاب بوضوح، ولو كان الاهداء مصورا، بمعنى أن يتم التقاط صورة لصفحة الاهداء، لكان أفضل.
هدفي أن أجمع قرابة المئتين اهداء، وحال وصولي لهذا الهدف سأعلن عن ذلك، لتبدأ المرحلة التالية في عملية انتاج الكتاب.
وسأحتاج بعد ذلك متطوعا لتصميم غلاف الكتاب بطبيعة الحال، ولكن هذه خطوة لاحقة.

ملاحظة أخيرة، أثناء بحثي في الانترنت وجدت ما يشير إلى أن حمدي البدوي ومحمد عبدالرزاق القشعمي قد أعدا كتابين مشابهين في موضوعيهما، ولكنني لم أقع على نسخة مطبوعة من اي منهما، وسأبحث عنهما. وعلى كل، فلا تعارض، فالكتب بالآلاف، والاهداءات الجميلة بالآلاف أيضا، وكل كتاب يتناول هذا الموضوع ستستقبله المكتبة العربية بأياد مفتوحة ولا شك.

في انتظار مشاركاتكم أيها الأحبة..

كاتب صحفي، وناشط مجتمعي، وطبيب اختصاصي في الصحة المهنية، من دولة الكويت.

Read more:
شركة الوحوش

لأكثر من مرة كنت أجد أبنائي يشاهدون الفيلم الكرتوني الشهير “شركة الوحوش” أو “Monsters Inc”، باستمتاع كبير، ولكن لا يتسع...

رسالة إلى الأغلبية!

ندرك تماما أن كتلة الأغلبية في صميمها ليست كيانا متجانسا، وأنها في الواقع تجمع نوابا من مشارب متعددة، يحملون قناعات...

Close